مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة أهل البيت (ع) السيدة الطاهرة فاطمة بنت محمد (ع) قصص الزهراء (ع) عناية الزهراء عليها السلام

عناية الزهراء عليها السلام
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال عناية الزهراء عليها السلام إلى صديقك

طباعة نسخة من عناية الزهراء عليها السلام

قال الحاج "علي أكبر سروري" : كان لي خالة علوية متعبدة وكانت بركة لعائلتنا ، وكنا نلجأ إليها في الشدائد ، وترتفع المصائب عنا بدعائها .
أصيبت بوجع في القلب ، وراجعت عدة أطباء دون فائدة ، فأقامت مجلسا نسائيا للتوسل بالزهراء بنت الرسول (ص) وأطعمت من حضرن المجلس ، وفي تلك الليلة رأت في منامها الصديقة الطاهرة الزهراء (ع) أنها أتت إلى بيتها ، فقالت لها خالتي : منزلنا حقير ولم أدعكِ بالأمس لزيارتنا لأنه ليش مناسبا . فقالت لها الزهراء (ع) : أتيت وحضرت بنفسي وأريد الآن أن أريك دائك ودواءك . ووضعت سلام الله عليها سدها بمحاذاة وجهها وقالت لخالتي : أنظري إلى كفي ، فرأت خالتي نفسها داخل الكف المبارك ، ثم رأت رحمها وفيه جراحات كثيرة ، وقالت لها (ع) : أوجاعكِ من رحمكِ فراجعي الطبيب الفلاني لتشفي .
وفي الغد راجعت ذلك الطبيب وشخص لها المرض و عالجها وبعد مدة شفيت وذهب الوجع .
ملاحظة : طبعا لابد من الإتفات أنه كان من الممكن للزهراء عليها السلام أن تشفيها بإذن الله في لحظة اللقاء دون أن تراجع الطبيب وتستعمل الدواء ، لكن الله سبحانه جعل بحكمته البالغة لكل داء دواء ويجب أن تظهر الخاصية التي جعلها في ذلك الدواء ، إذن لابد للمريض عند الضرورة أن يراجع الطبيب ، وأن لا يمتنع عن استعمال الدواء ، ، وأن يعلم أن الشفاء من الله . ولكن بواسطة الطبيب والدواء إلا في بعض الأحيان التي تقتضيها لمصلحة الإلهية . ولعل المصلحة لم تقتض ذلك بالنسبة للعلوية المذكورة لذا نراها سلام الله عليها أحالتها إلى الطبيب عملا بالسنة الإلهية الجارية .
وعن أبي عبد الله الصادق (ع) أنه قال "إن نبيا من الأنبياء مرض فقال : لا أتداوى حتى يكون الذي أمرضني يشفيني . فأوحى الله إليه : لا أشفيك حتى تتداوى فإن الشفاء مني" .
القصص العجيبة لدستغيب

موسوعة شبكة أنصار الحسين عليه السلام  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009