مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة أهل البيت (ع) السيدة الطاهرة فاطمة بنت محمد (ع) قصص الزهراء (ع) حلوى بإسم الزهراء (عليها السلام)

حلوى بإسم الزهراء (عليها السلام)
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال حلوى بإسم الزهراء (عليها السلام) إلى صديقك

طباعة نسخة من حلوى بإسم الزهراء (عليها السلام)

عن فاضل الفراتي: تاريخ القصة سنة 1993م
اعتادت إحدى العوائل في مدينة طهران على عمل نوع من الحلوى الايرانية مع كل نهاية عام تسمى (سَمَنو) وتوزع إلى الناس باسم (فاطمة الزهراء) (عليها السلام)، تقول الأخت (...) كنتُ أعاني من وجود الحصى في المثانة لفترة طويلة وقد راجعت الأطباء حولها فقالوا أن الأمر بحاجة إلى إجراء عملية جراحية باهظة التكاليف وقد قصرت أحوالي المادية عن إجراء العملية فبقيت أعاني آلامها الشديدة وفي واحدة من زياراتي إلى بيت جيراننا الذين يعملون (سمنو) تذكرت سيدتنا (فاطمة الزهراء) (عليها السلام) فطلبت منهم أن اشارك في طبخة فقمت بادارة الحلوى داخل القدر الموقد عدة مرات وطلبت في نفسي من (فاطمة الزهراء) (عليها السلام) أن تخلّصني من مرضي وتوجهت بدعوتي بكل اخلاص وما أن مضت علينا الليلة حتى أحسستُ بأن ثقلاً يوشك أن ينزل مني فمضيت إلى المرافق الصحية وإذا بالحصاة الكبيرة تقع مني بقليل من الآلام، وتعجبت كثيراً وانتابتني الدهشة لما أرى ومنذ ذلك الوقت تحسنت صحتي، وقد دعوت أهلي والمعارف لرؤية هذه الحصاة، كلّ ذلك بفضل التوسل بسيدتنا الزهراء (عليها السلام).
(نقلاً من رسالة بخط يد الشيخ الفراتي).

موسوعة شبكة أنصار الحسين عليه السلام  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009