مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة أهل البيت (ع) رسول الله محمد بن عبدالله (ص) قصص رسول الله (ص) النبي صلى الله عليه و آله مع اليهودي !

النبي صلى الله عليه و آله مع اليهودي !
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال النبي صلى الله عليه و آله مع اليهودي ! إلى صديقك

طباعة نسخة من النبي صلى الله عليه و آله مع اليهودي !

عن ابن عباس رضي الله عنه قال خرج من المدينةأربعون رجلا من اليهود قالوا انطلقوا بنا إلى هذا الكاهن الكذاب حتى نوبخه في وجههو نكذبه فإنه يقول أنا رسول رب العالمين فكيف يكون رسولا و آدم خير منه و نوح خيرمنه و ذكروا الأنبياء ع فقال النبي ص لعبد الله بن سلام التوراة بيني و بينكمفرضيت اليهود بالتوراة فقالت اليهود آدم خير منك لأن الله تعالى خلقه بيده و نفخفيه من روحه فقال النبي ص آدم النبي أبي و قد أعطيت أنا أفضل مما أعطي آدم فقالتاليهود ما ذلك قال إن المنادي ينادي كل يوم خمس مرات أشهد أن لا إله إلا الله و أن محمدا رسول الله و لم يقل آدم رسول الله و لواءالحمد بيدي يوم القيامة و ليس بيد آدم فقالت اليهود صدقت يا محمد و هو مكتوب فيالتوراة قال هذه واحدة قالت اليهود موسى خير منك قال النبي ص و لم ذلك قالوا لأنالله عز و جل كلمه بأربعة آلاف كلمة و لم يكلمك بشي‏ء فقال النبي ص لقد أعطيت أناأفضل من ذلك فقالوا و ما ذاك قال قوله تعالى سُبْحانَ الَّذِي أَسْرى بِعَبْدِهِلَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِيبارَكْنا حَوْلَهُ و حملت على جناح جبرئيل حتى انتهيت إلى السماء السابعة فجاوزتسدرة المنتهى عِنْدَها جَنَّةُ الْمَأْوى حتى تعلقت بساق العرش فنوديت من ساقالعرش إني أَنَا اللَّهُ لا إِلهَ إِلَّا أَنَا السَّلامُ الْمُؤْمِنُالْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ الرءوف الرحيم فرأيته بقلبيو ما رأيته بعيني فهذا أفضل من ذلك فقالت اليهود صدقت يا محمد و هو مكتوب فيالتوراة قال رسول الله ص هذا اثنان قالوا نوح خير منك قال النبي ص و لم ذلك قالوالأنه ركب السفينة فجرت على الجودي قال النبي ص لقد أعطيت أنا أفضل من ذلك قالوا وما ذلك قال إن الله عز و جل أعطاني نهرا في السماء مجراه تحت العرش عليه ألف ألفقصر لبنة من ذهب و لبنة من فضة حشيشها الزعفران و رضراضها الدر و الياقوت و أرضهاالمسك الأبيض فذلك خير لي و لأمتي و ذلك قوله تعالى إِنَّا أَعْطَيْناكَالْكَوْثَرَ قالوا صدقت يا محمد و هو مكتوب في التوراة هذا خير من ذاك قال النبي صهذه ثلاثة قالوا إبراهيم خير منك قال و لم ذلك قالوا لأن الله تعالى اتخذه خليلاقال النبي ص إن كان إبراهيم ع خليله فأنا حبيبه محمد قالوا و لم سميت محمدا قالسماني الله محمدا و شق اسمي من اسمه هو المحمود و أنا محمد و أمتي الحامدون .
قالت اليهود صدقت يا محمد هذا خير من ذاك قالالنبي ص هذه أربعة قالت اليهود عيسى خير منك قال و لم ذاك قالوا لأن عيسى ابن مريمكان ذات يوم بعقبة بيت المقدس فجاءته الشياطين ليحملوه فأمر الله عز و جل جبرئيل عأن اضرب بجناحك الأيمن وجوه الشياطين و ألقهم في النار فضرب بأجنحته وجوههم وألقاهم في النار قال النبي ص لقد أعطيت أنا أفضل من ذلك قالوا و ما هو قال أقبلتيوم بدر من قتال المشركين و أنا جائع شديد الجوع فلما وردت المدينة استقبلتنيامرأة يهودية و على رأسها جفنة و في الجفنة جدي مشوي و في كمها شي‏ء من سكر فقالتالحمد لله الذي منحك السلامة و أعطاك النصر و الظفر على الأعداء و إني قد كنت نذرتلله نذرا إن أقبلت سالما غانما من غزاة بدر لأذبحن هذا الجدي و لأشوينه و لأحملنهإليك لتأكله فقال النبي ص فنزلت عن بغلتي الشهباء و ضربت بيدي إلى الجدي لآكلهفاستنطق الله تعالى الجدي فاستوى على أربع قوائم و قال يا محمد لا تأكلني فإنيمسموم قالوا صدقت يا محمد هذا خير من ذلك قال النبي ص هذه خمسة قالوا بقيت واحدةثم نقوم من عندك قال هاتوه قالوا سليمان خير منك قال و لم ذاك قالوا لأن اللهتعالى عز و جل سخر له الشياطين و الإنس و الجن و الرياح و السباع فقال النبي ص فقدسخر الله لي البراق و هو خير من الدنيا بحذافيرها و هي دابة من دواب الجنة وجههامثل وجه آدمي و حوافرها مثل حوافر الخيل و ذنبها مثل ذنب البقر فوق الحمار و دونالبغل سرجه من ياقوتة حمراء و ركابه من درة بيضاء مزمومة بسبعين ألف زمام من ذهبعليه جناحان مكللان بالدر و الجوهر و الياقوت و الزبرجد مكتوب بين عينيه لا إلهإلا الله وحده لا شريك له محمد رسول الله ص قالت اليهود صدقت يا محمد و هو مكتوبفي التوراة هذا خير من ذاك يا محمد نشهد أن لا إله إلا الله و أنك رسول الله فقاللهم رسول الله ص لقد أقام نوح في قومه و دعاهم ألف سنة إلا خمسين عاما ثم وصفهمالله عز و جل فقللهم فقال وَ ما آمَنَ مَعَهُ إِلَّا قَلِيلٌ و لقد تبعني في سني القليل و عمري اليسير ما لم يتبع نوحا في طول عمره و كبر سنه وإن في الجنة عشرين و مائة صف أمتي منها ثمانون صفا و إن الله عز و جل جعل كتابيالمهيمن على كتبهم الناسخ لها و لقد جئت بتحليل ما حرموا و تحريم بعض ما أحلوا منذلك أن موسى جاء بتحريم صيد الحيتان يوم السبت حتى أن الله تعالى قال لمن اعتدىمنهم كُونُوا قِرَدَةً خاسِئِينَ فكانوا و لقد جئت بتحليل صيدها حتى صار صيدهاحلالا قال الله عز و جل أُحِلَّ لَكُمْ صَيْدُ الْبَحْرِ وَ طَعامُهُ مَتاعاًلَكُمْ و جئت بتحليل الشحوم كلها و كنتم لا تأكلونها ثم إن الله عز و جل صلى عليفي كتابه قال الله عز و جل إِنَّ اللَّهَ وَ مَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَىالنَّبِيِّ يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَ سَلِّمُواتَسْلِيماً ثم وصفني الله تعالى بالرأفة و الرحمة و ذكر في كتابه لَقَدْ جاءَكُمْرَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ ما عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْبِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُفٌ رَحِيمٌ و أنزل الله عز و جل ألا يكلموني حتى يتصدقوابصدقة و ما كان ذلك لنبي قط قال الله عز و جل يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذاناجَيْتُمُ الرَّسُولَ فَقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْواكُمْ صَدَقَةً ثم وضعهاعنهم بعد أن افترضها عليهم برحمته .(1)
----
(1)البحار ج9 ص 289

موسوعة شبكة أنصار الحسين عليه السلام  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009