مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة الأعمال والعبادات موسوعة أعمال الأشهر والأيام شهر رجب صلاة كل ليلة ويوم من ليالي وأيام شهر رجب

صلاة كل ليلة ويوم من ليالي وأيام شهر رجب
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال صلاة كل ليلة ويوم من ليالي وأيام شهر رجب إلى صديقك

طباعة نسخة من صلاة كل ليلة ويوم من ليالي وأيام شهر رجب

صلاة كل ليلة من ليالي شهر رجب : من صلى في رجب ستين ركعة في كل ليلة منه ركعتين ، يقرأ في كل ركعة منهما فاتحة الكتاب مرة و ﴿ قل يا أيها الكافرون  ثلاث مرات ، و ﴿ قل هو الله أحد  مرة . فإذا سلم منهما رفع يديه وقال :

« لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو حي لا يموت بيده الخير وهو على كل شئ قدير ، وإليه المصير ، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ، اللهم صل على محمد وعلى آل محمد ، النبي الأمي وآله» .

ويمسح بيديه وجهه ، فان الله سبحانه يستجيب الدعاء ويعطي ثواب ستين حجة وستين عمرة


صلاة في أي ليلة من رجب : من قرأ في ليلة من شهر رجب ﴿ قل هو الله أحد  مائة مرة في ركعتين ، فكأنما صام مائة سنة في سبيل الله ، وأعطاه الله مائة قصر في جوار نبي من الأنبياء عليهم السلام.


صلاة في أي يوم من رجب : من صام يوما من رجب وصلى فيه أربع ركعات ، يقرأ في أول ركعة مائة مرة آية الكرسي ، ويقرأ في الثانية ﴿  قل هو الله أحد  مأتي مرة لم يمت حتى يرى مقعده من الجنة أو يرى له .


صلاة في يوم الجمعة من رجب : من صلى يوم الجمعة في شهر رجب ما بين الظهر والعصر أربع ركعات ، يقرأ في كل ركعة الحمد مرة وآية الكرسي سبع مرات و ﴿  قل هو الله أحد  خمس مرات ، ثم قال استغفر الله الذي لا إله إلا هو واسأله التوبة - عشر مرات ، كتب الله تبارك وتعالى له من يوم يصليها إلى يوم يموت كل يوم ألف حسنة وأعطاه الله تعالى بكل آية قرأها مدينة في الجنة من ياقوتة حمراء ، وبكل حرف قصرا في الجنة من درة بيضاء ، وزوجه الله تعالى من الحور العين ورضي عنه رضا لا سخط بعده وكتب من العابدين ، وختم الله تعالى له بالسعادة والمغفرة ، وكتب الله له بكل ركعة صلاها خمسين ألف صلاة وتوجه بألف تاج ، ويسكن الجنة مع الصديقين ولا يخرج من الدنيا حتى يرى مقعده من الجنة .


صلاة الليلة الأولى : ما من مؤمن ولا مؤمنة صلى في أول ليلة من رجب ثلاثين ركعة ، يقرأ في كل ركعة الحمد مرة و ﴿ قل يا أيها الكافرون  مرة ، و ﴿  قل هو الله أحد  ، ثلاث مرات إلا غفر الله له كل ذنب صغير وكبير ، وكتبه الله من المصلين إلى السنة المقبلة ، وبرئ من النفاق.


صلاة أول يوم من رجب : يا سلمان ما من مؤمن ولا مؤمنة صلى في هذا الشهر ثلاثين ركعة وهو شهر رجب ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة و ( قل هو الله أحد ) ثلاث مرات و ( قل يا أيها الكافرون ) ثلاث مرات ، إلا محا الله تعالى عنه كل ذنب عمله في صغره وكبره و أعطاه الله سبحانه من الأجر كمن صام ذلك الشهر كله ، وكتب عند الله من المصلين إلى السنة المقبلة ، ورفع له في كل يوم عمل شهيد من شهداء بدر ، وكتب له بصوم كل يوم يصومه منه عبادة سنة ورفع له ألف درجة ، فان صام الشهر كله أنجاه الله عز وجل من النار وأوجب له الجنة ، يا سلمان اخبرني بذلك جبرئيل عليه السلام وقال : يا محمد هذه علامة بينكم وبين المنافقين ، لان المنافقين لا يصلون ذلك . قال سلمان : فقلت : يا رسول الله اخبرني كيف اصلي هذه الثلاثين ركعة ومتى اصليها ؟ قال : يا سلمان تصلي في أوله عشر ركعات تقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة واحدة و ( قل هو الله أحد ) ثلاث مرات و ( قل يا أيها الكافرون ) ثلاث مرات ، فإذا سلمت رفعت يديك وقلت : لا اله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد ، يحيي ويميت وهو حي لا يموت بيده الخير وهو على كل شي قدير ، اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ولا ينفع ذا الجد منك الجد ، ثم امسح بهما وجهك .


صلاة أخرى : أربع ركعات بتسليمة ، الأولى بالحمد مرة و ( قل هو الله أحد ) عشر مرات ، وفي الثانية بالحمد مرة و ( قل هو الله أحد ) عشر مرات و ( قل يا أيها الكافرون ) ثلاث مرات ، وفي الثالثة الحمد مرة و ( قل هو الله أحد ) عشر مرات و ( ألهيكم التكاثر مرة ، وفي الرابعة الحمد مرة و ( قل هو الله أحد ) خمسة وعشرين مرة وآية الكرسي ثلاث مرات .


صلاة الليلة الثانية : عشر ركعات بفاتحة الكتاب مرة و ( قل يا أيها الكافرون ) مرة ، غفر الله له كل ذنب صغير وكبير ، وكتبه من المصلين إلى السنة المقبلة وبرئ من النفاق .


صلاة الليلة الثالثة : عشر ركعات ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة و ( إذا جاء نصر الله والفتح ) خمس مرات ، بني الله له قصرا في الجنة ، عرضه وطوله أوسع من الدنيا سبع مرات ، نادى مناد من السماء : بشروا ولي الله بالكرامة العظمى ومرافقة النبيين والصديقين والشهداء والصالحين .


صلاة الليلة الرابعة : مائة ركعة بالحمد مرة و ( قل أعوذ برب الفلق ) مرة ، وفي الثانية الحمد مرة و ( قل أعوذ برب الناس ) مرة ، وهكذا كل الركعات ينزل من كل سماء ملك يكتبون ثوابها له إلى يوم القيامة وجاء ووجهه مثل القمر ليلة البدر ، ويعطيه كتابه بيمينه ويحاسبه حسابا يسيراً .


صلاة الليلة الخامسة : ست ركعات بالحمد مرة وخمسا وعشرين مرة ( قل هو الله أحد ) أعطاه الله ثواب أربعين نبيا و أربعين صديقا و أربعين شهيدا ، ويمر على الصراط كالبرق إلا مع على فرس من النور .


صلاة الليلة السادسة : ركعتان بالحمد مرة وآية الكرسي سبع مرات ينادي مناد من السماء : يا عبد الله أنت ولي الله حقا حقا ، ولك بكل حرف قرأت في هذه الصلاة شفاعة من المسلمين ، ولك سبعون ألف حسنة ، لكل حسنة عند الله أفضل من الجبال التي في الدنيا .


صلاة الليلة السابعة : أربع ركعات ، بالحمد مرة و ( قل هو الله أحد ) ثلاث مرات و ( قل أعوذ برب الفلق ) و ( قل أعوذ برب الناس ) ويصلى على النبي صلى الله عليه وآله عند الفراغ عشر مرات ، ويقول الباقيات الصالحات سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله اكبر ، عشر مرات ، أظله الله في ظل عرشه ويعطيه ثواب من صام شهر رمضان ، واستغفرت له الملائكة حتى يفرغ من هذه الصلاة ، ويسهل عليه النزع وضغطة القبر ، ولا يخرج من الدنيا حتى يرى مكانه من الجنة و آمنه الله من الفزع الأكبر .


صلاة الليلة الثامنة : عشرون ركعة بالحمد مرة و ( قل هو الله أحد ) و ( قل يا أيها الكافرون ) والفلق والناس ثلاث مرات ، أعطاه الله ثواب الشاكرين والصابرين ورفع اسمه في الصديقين ، وله بكل حرف اجر كل صديق وشهيد وكأنما ختم القرآن في شهر رمضان ، فإذا خرج من قبره تلقاه سبعون ملكا يبشرونه بالجنة ويشيعونه إليها .


صلاة الليلة التاسعة : ركعتان بالحمد مرة و ( ألهيكم التكاثر ) خمس مرات ، لا يقوم من مقامه حتى يغفر الله له ويعطيه ثواب مائة حجة ومائة عمرة وينزل عليه ألف ألف رحمة ويؤمنه من النار ، وان مات إلى ثمانين يوما مات شهيدا.


صلاة الليلة العاشرة : بعد المغرب اثنتا عشرة ركعة ، بالحمد مرة وثلاث مرات ( قل هو الله أحد ) ، يرفع الله له قصرا على عامود من ياقوتة حمراء ، قالوا : يا رسول الله وما ذلك العامود ؟ قال : مثل ما بين المشرق والمغرب ، وفي ذلك العمود سبعمائة غرفة أوسع من الدنيا ، والغرف كلها من ذهب وفضة وياقوت وزبرجد ، وفي ذلك القصر بيوت بعدد نجوم السماء ، وفيه ما لا يقدر بشرا أن يصفه.


صلاة الليلة الحادية عشر : اثنتا عشرة ركعة بالحمد مرة واثنتي عشرة مرة آية الكرسي ، أعطاه الله ثواب من قرء التوراة و الإنجيل والزبور والفرقان ، وكل كتاب أنزله الله تعالى على أنبيائه ، ونادى مناد من العرش : استأنف العمل فقد غفر الله لك .


صلاة الليلة الثانية عشر : ركعتان ، بالحمد مرة و ( آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله ، لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا واطعنا غفرانك ربنا واليك المصير * لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ، ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ، ربنا ولا تحمل علينا إصراً كما حملته على الدين من قبلنا ، ربنا ولا تحملنا مالا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين ) ، عشر مرات ، أعطاه الله ثواب الآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر وثواب عتق سبعين رقبة من بني إسماعيل ويعطيه الله سبعين رحمة .


صلاة ليالي البيض : عن الإمام جعفر بن محمد صلوات الله عليه : أعطيت هذه الأمة ثلاث اشهر لم يعطها أحد من الأمم ، رجب وشعبان وشهر رمضان ، وثلاث ليال لم يعط أحد مثلها : ليلة ثلاث عشرة وليلة أربع عشرة وليلة خمس عشرة من كل شهر ، وأعطيت هذه الأمة ثلاث سور لم يعطها أحد من الأمم : ( يس ) و ( تبارك الملك ) و ( قل هو الله أحد ) ، فمن جمع بين هذه الثلاث فقد جمع أفضل ما أعطيت هذه الأمة . فقيل : وكيف يجمع بين هذه الثلاث ؟ فقال : يصلي كل ليلة من ليالي البيض من هذه الثلاثة الأشهر ، في الليلة الثالثة عشر ركعتين ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب وهذه الثلاث سور ، وفي الليلة الرابعة عشر أربع ركعات ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب ، وهذه الثلاث سور ، وفي الليلة الخامسة عشر ست ركعات ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب وهذه الثلاث سور ، فيحوز فضل هذه الأشهر الثلاثة ويغفر له كل ذنب سوى الشرك .


صلاة الليلة الثالثة عشر : ومن صلى في الليلة الثالثة عشر من رجب عشر ركعات في الأولى بالحمد مرة والعاديات مرة ، وفي الثانية بالحمد و ( ألهيكم التكاثر ) مرة والباقي كذلك ، غفر الله له ذنوبه وان كان عاقا لوالديه رضي الله سبحانه عنه ، وان منكرا ونكيراً لا يقربانه ولا يروعانه ، ويمر على الصراط كالبرق الخاطف ، ويعطي كتابه بيمينه ويثقل ميزانه و أعطى في جنة الفردوس ألف مدينة .


صلاة الليلة الرابعة عشر : ثلاثون ركعة بالحمد مرة و ( قل هو الله أحد ) مرة ، وآخر الكهف ( قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إلي إنما إلهكم اله وأحد فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا ) ، والذي نفسي بيده لو كانت ذنوبه اكثر من نجوم السماء لم يخرج من صلاته إلا وهو طاهر مطهر ، وكأنما قرأ كل كتاب أنزله الله تعالى .


صلاة الليلة الخامسة عشر : اثنتا عشرة ركعة ، تقرأ في كل ركعة الحمد وسورة ، فإذا فرغت من الصلاة قرأت بعد ذلك الحمد والمعوذتين وسورة الإخلاص وآية الكرسي أربع مرات ، وتقول بعد ذلك : سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر أربع مرات ، ثم تقول : الله الله ربي لا أشرك به شيئا ، ما شاء الله لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .


صلاة سلمان في يوم النصف : عشر ركعات تقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب و ( قل هو الله أحد ) و ( قل يا أيها الكافرون ) ثلاث مرات ، فإذا سلمت فارفع يديك إلى السماء وقل : لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو حي لا يموت بيده الخير وهو على كل شئ قدير ، إلها وأحدا أحدا صمد فردا لم يتخذ صاحبة ولا ولدا .

ثم امسح بهما وجهك .



صلاة أخرى ليوم النصف : دخل عدي بن ثابت الأنصاري على أمير المؤمنين عليه السلام في يوم النصف من رجب وهو يصلي ، فلما اسمع حسه أومئ بيده إلى خلفه أن قف ، قال عدي : فوقفت فصلى أربع ركعات لم أر أحدا صلاها قبله ولا بعده ، فلما سلم بسط يده وقال : اللهم يا مذل كل جبار ويا معز المؤمنين ، أنت كهفي حين تعييني المذاهب وأنت بارئ خلقي رحمة بي ، وقد كنت عن خلقي غنيا ، ولولا رحمتك لكنت من الهالكين ، وأنت مؤيدي بالنصر على أعدائي ، ولو لا نصرك إياي لكنت من المفضوحين . يا مرسل الرحمة من معادنها ومنشئ البركة من مواضعها ، يا من خص نفسه بالشموخ والرفعة ، فأولياءه بعزه يتعززون ، يا من وضعت له الملوك نير المذلة على أعناقهم ، فهم من سطواته خائفون . أسألك بكينونيتك التي اشتققتها من كبريائك ، وأسألك بكبريائك التي اشتققتها من عزتك ، وأسألك بعزتك التي استويت بها على عرشك ، فخلقت بها جميع خلقك ، فهم لك مذعنون ، أن تصلي على محمد وأهل بيته . قال : ثم تكلم بشيء خفي عني ثم التفت إلي فقال : يا عدي أ سمعت ؟ قلت : نعم ، قال : أ حفظت ؟ قلت : نعم ، قال : ويحك احفظه و أعربه فو الذي فلق الحبة ونصب الكعبة وبرء النسمة ما هو عند أحد من أهل الأرض ولا دعا به مكروب إلا نفس الله كربته .


صلاة الليلة السادسة عشر : ثلاثون ركعة بالحمد و ( قل هو الله أحد ) عشر مرات ، لم يخرج من صلاته حتى يعطى ثواب سبعين شهيدا ويجئ يوم القيامة ونوره يضيء لأهل الجمع كما بين مكة والمدينة ، وأعطاه الله براءة من النار وبراءة عن النفاق ويرفع عنه عذاب القبر.


صلاة الليلة السابعة عشر : ثلاثون ركعة بالحمد مرة ( قل هو الله أحد ) عشر مرات ، لم يخرج من صلاته حتى يعطى ثواب سبعين شهيدا ويجئ يوم القيامة ونوره يضيء لأهل الجمع كما بين مكة والمدينة ، وأعطاه الله براءة من النار وبراءة من النفاق ويرفع عنه عذاب القبر .


صلاة الليلة الثامنة عشر : ركعتان بالحمد مرة ( قل هو الله أحد ) والفلق والناس عشرا عشرا ، فإذا فرغ من صلاته قال الله لملائكته : لو كانت ذنوب هذا أكثر من ذنوب العشارين لغفرتها له بهذه الصلاة ، وجعل الله بينه وبين النار ستة خنادق ، بين كل خندق مثل ما بين السماء و الأرض .


صلاة الليلة التاسعة عشر : أربع ركعات بالحمد مرة وآية الكرسي خمس عشرة مرة و ( قل هو الله أحد ) خمس عشرة مرة ، أعطاه الله من الثواب مثل ما أعطى موسى عليه السلام وكان له بكل حرف ثواب شهيد ، ويبعث الله سبحانه إليه مع الملائكة ثلاث بشارات : الأولى لا يفضحه في الموقف ، الثانية لا يحاسبه ، والثالثة ادخل الجنة بغير حساب ، وإذا وقف بين يدي الله تعالى يسلم الله تعالى عليه ويقول له : يا عبدي لا تخف ولا تحزن فإني عنك راض والجنة لك مباحة .


صلاة الليلة العشرين : ركعتان بالحمد مرة وخمس مرات ( إنا أنزلناه في ليلة القدر ) ، يعطيه الله ثواب إبراهيم وموسى ويحيى وعيسى عليهم السلام ، ومن صلى هذه الصلاة لا يصيبه شيء من الجن والإنس وينظر الله إليه بعين رحمته .


صلاة الليلة الحادية و العشرين : ست ركعات بالحمد مرة وسورة الكوثر عشر مرات و ( قل هو الله أحد ) عشر مرات ، يأمر الله الملائكة الكرام الكاتبين ألا يكتبوا عليه سيئة إلى سنة ، ويكتبون له الحسنات إلى أن يحول عليه الحول ، والذي نفسي بيده والذي بعثني بالحق نبيا إن من يحبني ويحب الله فصلى بهذه الصلاة وان كان يعجز عن القيام فيصلي قاعدا فان الله يباهي به ملائكته ويقول : إني قد غفرت له .


صلاة الليلة الثانية و العشرين : ثماني ركعات بالحمد مرة و ( قل يا أيها الكافرون ) سبع مرات ، فإذا فرغ من الصلاة صلى على النبي صلى الله عليه وآله عشر مرات واستغفر الله عز وجل عشر مرات ، فإذا فعل ذلك لم يخرج من الدنيا حتى يرى مكانه من الجنة ، ويكون موته على الإسلام ويكون له اجر سبعين نبيا .


صلاة الليلة الثالثة و العشرين : ركعتان بالحمد مرة وسورة والضحى خمس مرات ، أعطاه الله بكل حرف وبكل كافر وكافرة درجة في الجنة وأعطاه الله ثواب سبعين حجة وثواب من شيع ألف جنازة وثواب من عاد ألف مريض وثواب من قضى ألف حاجة لمسلم .


صلاة الليلة الرابعة و العشرين : أربعون ركعة بالحمد مرة و ( آمن الرسول ) مرة وسورة الإخلاص مرة كتب الله تعالى له ألف حسنة و محي عنه ألف سيئة ورفع ألف درجة وينزل من السماء ألف ملك رافعي أيديهم يصلون عليه ويرزقه الله تعالى السلامة في الدنيا والآخرة وكأنما أدرك ليلة القدر .


صلاة الليلة الخامسة و العشرين : عشرون ركعة بين المغرب والعشاء الآخرة بالحمد مرة و ( آمن الرسول ) مرة و ( قل هو الله أحد ) مرة ، حفظه الله في نفسه وأهله ودينه وماله ودنياه وآخرته ولا يقوم من مقامه حتى يغفر له.


صلاة الليلة السادسة و العشرين : اثنتا عشرة ركعة بالحمد وأربعين مرة ( وفي رواية أربع مرات - ( قل هو الله أحد ) ، صافحته الملائكة ، ومن صافحته الملائكة أمن من الوقوف على الصراط والحساب والميزان ، ويبعث الله إليه سبعين ملكا يستغفرون له ويكتبون ثوابه ويهللون لصاحبه ، وكلما تحرك عن مكانه يقولون : اللهم اغفر لهذا العبد ، حتى يصبح .


صلاة الليلة السابعة والعشرين : اثنتا عشر ركعة ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب و المعوذتين والتوحيد ، كل واحدة منهم 4 مرات .


صلاة الليلة الثامنة و العشرين : اثنتا عشر ركعة ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة و ( سبح اسم ربك الأعلى ) عشر مرات ، و ( إنا أنزلناه ) عشر مرات ، فإذا فرغ من صلاته صلى على النبي صلى الله عليه وآله مائة مرة واستغفر الله تعالى مائة مرة كتب الله سبحانه كتب الله سبحانه له ثواب عبادة الملائكة .


صلاة الليلة التاسعة و العشرين : اثنتا عشرة ركعة ، يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة و ( سبح اسم ) عشر مرات ، و ( إنا أنزلناه في ليلة القدر ) عشر مرات ، فإذا فرغ من صلاته صلى على النبي صلى الله عليه وآله وسلم مائة مرة واستغفر الله تعالى مائة مرة ، كتب الله سبحانه له ثواب عبادة الملائكة ، وقد تقدم هذا الثواب.


صلاة الليلة الثلاثين :عشر ركعات بالحمد مرة و ( قل هو الله أحد ) عشر مرات ، وأعطاه الله في جنة الفردوس سبع مدن ويخرج من قبره ووجهه كالبدر ، ويمر على الصراط كالبرق الخاطف وينجو من النار ، والحمد لله .


صلاة أخر يوم من شهر رجب : عشر ركعات ، تقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة واحدة و ( قل هو الله أحد ) ثلاث مرات و ( قل يا أيها الكافرون ) ثلاث مرات ، فإذا سلمت فارفع يديك إلى السماء وقل : لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد يحيى ويميت وهو حي لا يموت بيده الخير وهو على كل شئ قدير وصلى الله على محمد وآله الطاهرين ، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم . ثم امسح بها وجهك وسل حاجتك فانه يستجاب لك دعاؤك ويجعل الله بينك وبين جهنم سبعة خنادق ، كل خندق كما بين السماء و الأرض ، ويكتب لك بكل ركعة ألف ألف ركعة ، ويكتب لك براءة من النار وجواز على الصراط .

الشيخ مرتضى علي باشا ، موقع رؤوف أونلاين ، بتصرف وإضافات  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009