مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة أهل البيت (ع) المبحث الثاني : فضائل أهل البيت عليهم السلام في السُنّة المطهّرة

المبحث الثاني : فضائل أهل البيت عليهم السلام في السُنّة المطهّرة
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال المبحث الثاني : فضائل أهل البيت عليهم السلام في السُنّة المطهّرة إلى صديقك

طباعة نسخة من المبحث الثاني : فضائل أهل البيت عليهم السلام في السُنّة المطهّرة

لم يرد في السنة المباركة في فضل أحدٍ مثلما ورد في أهل البيت عليهم السلام من الاَحاديث الصحيحة والمتواترة التي تصرّح بخصائص تفردوا بها وفضائل لا يشاركهم فيها أحد ، فهم سفن النجاة وأزمّة الحق وألسنة الصدق وأمان الاُمّة والعروة الوثقى ودعائم الدين وأبواب العلم .. الى آخر الصفات التي تصرّح بها الاَحاديث النبوية .

ولم يكن تأكيد الرسول الاكرم صلى الله عليه وآله وسلم على تلك الخصائص والصفات منطلقاً من بواعث ذاتية أو عاطفية ، بل انه يعبّر عن تأصيل المبدأ القيادي للاُمّة بعد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ، وذلك يتضح من جملة الظواهر المستمدّة من النصوص الحديثية ، كالتأكيد على حالة الاقتران بين الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله وسلم وبين أهل البيت عليهم السلام ، والاقتران بين الكتاب الكريم وأهل البيت عليهم السلام ، ولزوم التمسك بهم والاقتداء بنهجهم ، وتأكيد الحبّ والموالاة لهم ، وبيان الموقع المتميز لهم دون سائر أفراد الامة ، كما هو واضح في حديث الثقلين وحديث السفينة وحديث الكساء والمنزلة وغيرها ..

وفيما يلي نورد طائفة من هذه الاَحاديث المتفق عليها عند الفريقين :

1 ـ قال صلى الله عليه وآله وسلم : « إنّي تارك فيكم الثقلين ، ما ان تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي ابداً، أحدهما أعظم من الآخر ، كتاب الله حبل ممدود من السماء الى الارض ، وعترتي أهل بيتي ، ولن يفترقا حتى يردا عليَّ الحوض ،فانظروا كيف تخلّفوني فيهما » (1).

2 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم :« مثل أهل بيتي فيكم مثل سفينة نوح ، من ركبها نجا ، ومن تخلف عنها غرق » (2).

3 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم :« النجوم أمان لاَهل الارض من الغرق ، وأهل بيتي أمان لاَمتي من الاختلاف ، فاذا خالفتها قبيلة من العرب اختلفوا، فصاروا حزب إبليس » (3) .

4 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم لعلي وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلام :« أنا حرب لمن حاربتم ، وسلم لمن سالمتم » (4).

وفي لفظ آخر : «أنا حرب لمن حاربكم ، وسلم لمن سالمكم » (5).

5 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم وقد جلس مع علي وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلام :« اللهمّ هؤلاء أهل بيتي ، اللهمّ عادِ من عاداهم ووالِ من والاهم » (6).

6 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم :« إنما مثل أهل بيتي فيكم مثل باب حطة في بني اسرائيل ، من دخله غُفِر له » (7).

7 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم :« نحن أهل البيت لايقاس بنا أحد » (8).

8 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم موصياً : « أنشدكم الله في أهل بيتي » (9).

9 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم : « من حفظني في أهل بيتي فقد اتخذ عند الله عهداً» (10) .

10 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم :« من أحبّ أن يُبارك له في أجله وأن يمتّعه الله بما خوله ، فليخلفني في أهلي خلافة حسنة » (11).

11 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم :« اخلفوني في أهل بيتي » (12).

12 ـ وقال صلى الله عليه وآله وسلم :« استوصوا بأهل بيتي خيراً ، فأنى اُخاصمكم عنهم غداً ، ومن أكن خصمه أخصمه ، ومن أخصمه دخل النار » (13).

(1) اُخرج هذا الحديث بهذا اللفظ وبألفاظ اُخرى متواترة معنى في صحيح مسلم 4 : 1873 | 2408 و5 : 663 | 3786 و 3788 . والمستدرك | الحاكم 3 : 148 . ومسند أحمد 3 : 14 و17 و26 و59 ، 4 : 371 ، 5 : 182 و189 . وفي فضائل الصحابة | أحمد بن حنبل 2 : 603 | 1035 . والخصائص | النسائي : 21 . ومصابيح السُنّة 4 : 185 | 4800 و190 | 4816 . ومجمع الزوائد 9 : 163 ـ 164 . والجامع الصغير | السيوطي 1 : 244 | 1608 . والصواعق المحرقة| ابن حجر : 75 و89 . والخصائص الكبرى | السيوطي 2 : 266 . وتفسير الدر المنثور | السيوطي 2 : 60 . وتفسير الرازي 8 : 163 . وحلية الاَولياء 1 : 355 . وسنن البيهقي 2 : 148 و7 : 30 . وأُسد الغابة 2 : 13. وتاريخ بغداد 8 : 442. والمعجم الكبير | الطبراني 3 : 201 | 3052 وغيرها كثير.
(2) المستدرك | الحاكم 2 : 343 وصححه على شرط مسلم و 3 : 151 . والخصائص الكبرى | السيوطي 2 : 266 . والجامع الصغير | السيوطي 2 : 533 | 8162 . وروح المعاني | الآلوسي 25 : 32 . وتفسير ابن كثير 4 : 123 . وتاريخ بغداد 12 : 91 . وحلية الاَولياء 4 : 306 . والصواعق المحرقة : 184 و234 . ومجمع الزوائد 9 : 168 . وذخائر العقبى : 120 . وكفاية الطالب: 378 . ونور الاَبصار : 104 وغيرها .
(3) مستدرك الحاكم 3 : 149 وصححه . والخصائص الكبرى | السيوطي 2 : 266 . وفضائل الصحابة | أحمد بن حنبل 3 : 671 | 1145 . والصواعق المحرقة : 111 و 140 . وذخائر العقبى : 17 . وكنز العمال 12 : 96 | 34155 و 101 | 34188 و 102 | 34189 . والجامع الصغير | السيوطي 2 : 680 | 9313 . ومجمع الزوائد 9 : 174 . وفيض القدير 6 : 297 وغيرها .
(4) سنن الترمذي 5 : 699 | 3870 . ومستدرك الحاكم 3 : 149 . وسنن ابن ماجة 1 : 52 | 145 . ومسند أحمد 2 : 442 . وأُسد الغابة 7 : 225 . ومجمع الزوائد 9 : 169 . ومصابيح السُنّة 4 : 190 . والصواعق المحرقة : 187 . والرياض النضرة 3 : 154 . وشواهد التنزيل 2 : 27 . ومناقب الخوارزمي : 91 . والمعجم الكبير | الطبراني 3 : 30 | 2619 . وكنز العمال 6 : 216 . وصحيح ابن حبان 7 : 102 وغيرها .
(5) مسند أحمد 2 : 442 . ومستدرك الحاكم 3 : 161 . وتاريخ بغداد 7 : 137 . والمعجم الكبير | الطبراني 3 : 31 | 2621 . والبداية والنهاية 8 : 36 . وسير أعلام النبلاء 2 : 122 و 125 . وتأريخ الاِسلام 3 : 45 وغيرها .
(6) التاريخ الكبير | البخاري 2 : 69 ـ 70 . ومسند أبي يعلى 12 : 383 | 6951 . ومجمع الزوائد 9 : 166 ـ 167 وقال : اسناده جيد .
(7) المعجم الاَوسط | الطبراني 6 : 147 | 5870 . والمعجم الصغير له أيضاً 2 : 22 . والصواعق المحرقة | ابن حجر : 152 . وكفاية الطالب : 378 . ومجمع الزوائد 9 : 168 وغيرها .
(8) فردوس الديلمي 4 : 283 | 6838 . وذخائر العقبى : 17. وكنز العمال 6 : 218. وكنوز الحقائق| عبدالرؤوف المناوي : 153 ، دار الكتب العلمية ـ بيروت . وفرائد السمطين 1: 45 .
(9) المعجم الكبير 5 : 183 | 5027 . وكنز العمال 13 : 640 | 37619 . وإحقاق الحق | نور الله الحسيني التستري 9 : 434 .
(10) ذخائر العقبى : 18 . وينابيع المودة 2 : 114 | 323 . وإحقاق الحق 9 : 418 .
(11) كنز العمال 12 : 99 | 34171 .
(12) الصواعق المحرقة : 150 . والجامع الصغير 1 : 50| 302 . ومجمع الزوائد 9 : 163 . وينابيع المودة 1 : 126 | 62 .
(13) الصواعق المحرقة : 150 ، ذخائر العقبى : 180 .

مودة أهل البيت عليهم السلام وفضائلهم في الكتاب والسنة ، إصدار مركز الرسالة ، شبكة رافد الإسلامية  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009