مات التصبر في انتظارك أيها المحيي الشريعهْ ** فانهض فما أبقى التحمل غير أحشاء جزوعه ** قد مزقت ثوب الأسى وشكت لواصلها القطيعة ** فالسيفُ إن به شفاءَ قلوب شيعتِك الوجيعه ** فسواهُ منهم ليس يُنعش هذه النفسَ الصريعه ** طالت حبـال عواتق فمتى تكون به قطيعه ** كم ذا القعود ودينكم هدمت قواعده الرفيعة ** تنعى الفروعُ أصولَه وأصولُه تنعى فروعَه    سجل الزوار   اتصل بنا      
موسوعة أنصار الحسين (ع)

 
الرئيسية موسوعة أهل البيت (ع) حبّهم علامة طيب الولادة

حبّهم علامة طيب الولادة
+ تكبير الخط - تصغير الخط

إرسال حبّهم علامة طيب الولادة إلى صديقك

طباعة نسخة من حبّهم علامة طيب الولادة

1 ـ قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مشيراً إلى أمير المؤمنين عليه السلام :« يا أيُّها الناس امتحنوا أولادكم بحبّه ، فإنّ علياً لا يدعو إلى ضلالة ، ولا يبعد عن هدىً ، فمن أحبّه فهو منكم ، ومن أبغضه فليس منكم » (1).

2 ـ وروي عن أبي بكر أنّه قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم خيّم خيمة ، وهو متكىَ على قوس عربية ، وفي الخيمة علي وفاطمة والحسن والحسين ، فقال : «معشر المسلمين ، أنا سلم لمن سالم أهل الخيمة ، وحرب لمن حاربهم ، ولي لمن والاهم ، لا يحبّهم إلاّ سعيد الجَدّ طيب المولد ، ولا يبغضهم إلاّ شقي الجدّ رديء الولادة » (2).

3 ـ وعن أمير المؤمنين عليه السلام في وصية النبي صلى الله عليه وآله وسلم لاَبي ذر رضي الله عنه قال : «قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم : يا أبا ذر ، من أحبّنا أهل البيت فليحمد الله على أوّل النعم . قال : يا رسول الله ، وما أول النعم ؟ قال : طيب الولادة ، إنّه لا يحبنا إلاّ من طاب مولده » (3) .

4 ـ وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : « يا علي ، من أحبني وأحبك وأحبّ الاَئمة من ولدك ، فليحمد الله على طيب مولده ، فإنّه لا يحبنا إلاّ من طابت ولادته ، ولا يبغضنا إلاّ من خبثت ولادته » (4).

5 ـ وقال الاِمام الصادق عليه السلام : « والله لا يحبنا من العرب والعجم إلاّ أهل البيوتات والشرف والمعدن ، ولا يبغضنا من هؤلاء وهؤلاء إلاّ كل دنس ملصق » (5) .

6 ـ وقال عبادة بن الصامت : كنّا نبور (6)أولادنا بحبّ علي بن أبي طالب ، فإذا رأينا أحداً لا يحبُّ علي بن أبي طالب ، علمنا أنّه ليس منّا ، وانه لغير رشدة (7).

7 ـ وقال محبوب بن أبي الزناد : قالت الاَنصار : إن كنّا لنعرف الرجل لغير أبيه ببغضه علي بن أبي طالب (8).

(1) ترجمة الاِمام علي عليه السلام من تاريخ مدينة دمشق 2 : 225 | 730 .
(2) الرياض النضرة 2 : 189 . ومناقب العشرة : 189 . وأرجح المطالب : 309 .
(3) أمالي الطوسي : 455 | 1018 . ومعاني الاَخبار | الصدوق : 161 | 1 ، دار المعرفة ـ بيروت . وأمالي الصدوق : 383 | 12 . وعلل الشرائع : 141 | 1 . والمحاسن 1 : 232 | 419 .
(4) أمالي الصدوق : 384 | 14 . ومعاني الاَخبار : 161 | 3 .
(5) الكافي 8 : 262 | 497 .
(6) أي نجرّب ونختبر .
(7) ترجمة الاِمام علي عليه السلام من تاريخ مدينة دمشق 2 : 224 | 727 .
(8) ترجمة الاِمام علي عليه السلام من تاريخ مدينة دمشق 2 : 224 | 728 و729 .

مودة أهل البيت عليهم السلام وفضائلهم في الكتاب والسنة ، إصدار مركز الرسالة ، شبكة رافد الإسلامية  

الانتقال السريع إلى بقية الأقسام 


جميع الحقوق محفوظة لشبكة أنصار الحسين (ع) © 2009